الفيفا يحسم مصير جوائز الأفضل لهذا العام

...
متابعة أمواج الرياضية

كشفت تقارير صحفية إسبانية، اليوم الأربعاء، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" حسم مصير حفل توزيع جوائز "الأفضل" هذا العام، في ظل أزمة فيروس كورونا.

وكان من المفترض أن يقام حفل جوائز الفيفا، خلال شهر سبتمبر/ أيلول المقبل بمدينة ميلانو، لكن الاتحاد الدولي اتخاذ قرارا بإلغائه.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، إن الموسم الحالي 2019 ـ 2020، لن يشهد أي فائز بجائزة "الأفضل" سواء بالنسبة للاعبين أو اللاعبات أو حتى للمدربين.

وكان ليونيل ميسي، نجم برشلونة، آخر من فاز بتلك الجائزة في نسخة الموسم الماضي، التي تعتبر هي الرابعة بعد انفصال الفيفا عن جائزة الكرة الذهبية الخاصة بمجلة "فرانس فوتبول".

ويعتبر البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، أكثر اللاعبين فوزًا بالجائزة بواقع مرتين، يليه ميسي بمرة، ثم لوكا مودريتش بنفس الرصيد.

وأوضحت الصحيفة أن مجلة "فرانس فوتبول" لم تتخذ بعد قرارها النهائي بشأن إلغاء جائزة "الكرة الذهبية" هذا العام، ونفس الأمر بالنسبة للاتحاد الأوروبي.

 

-كووورة