لأول مرة في الوطن العربي .. هنية يكرم الحافظين للقرآن الكريم من الرياضيين

...
غزة / أمواج الرياضية

كرم الأستاذ عبد السلام هنية مساعد الأمين العام للشباب والرياضة ورئيس مؤسسة أمواج الرياضية، الحافظين للقرآن الكريم من الرياضيين فوج المهندس المرحوم "إبراهيم الحتو"، في الاحتفال الذي جرى في مطعم "سيدار" غرب مدينة غزة.

وحضر حفل التكريم، عبد الرحمن الجمل عضو المجلس التشريعي، وعدد من رؤوساء الأندية الغزية، إضافة للحافظين للقرآن الكريم.

وقال عبد السلام هنية، إن تكريم الحافظين للقرآن الكريم يأتي من باب الدعم في مواصلة حفظ كتاب الله، وحث باقي الرياضيين على حفظ القرآن الكريم الكتاب الأغلى على قلوب البشرية.

واعتبر هنية تكريم الحافظين لكتاب الله، وسام شرف يفتخر أي إنسان بالقيام به، نظرًا للمكانة الكبيرة للحافظين للقرآن عند الله عز وجل.

وشكر هنية دار القرآن الكريم والسنة على مجهودها الكبير، في المحافظة على تخريج الحافظين لكتاب الله دومًا في كافة محافظات قطاع غزة.

واستذكر هنية خلال كلمته، الراحل أحمد الكرد الذي كان أحد الداعمين بقوة للحافظين لكتاب الله، مبينًا مساهمته الكبيرة في تخريج أفواج كثيرة حافظ للمصحف الشريف.

وأكد هنية أن المجلس الأعلى سيبقى داعمًا للحافظين للقرآن الكريم، مبينًا أن احتفالات التكريم لن تتوقف عند هذا اليوم بالنسبة لمن هم أفضل الناس عند الله.

وشكر هنية أبناء المرحوم إبراهيم الحتو على دعمهم لحفل تكريم القران، مؤكدًا أن هذا ليس غريبًا على أبنائه الذين لهم البصمة في أكثر من مجال.

بدوره شكر الجمل، المجلس الأعلى والأستاذ هنية على هذه التكريم الرائع بحق الرياضيين الحافظين للقرآن الكريم.

وأكد الجمل أن مثل هذه التكريمات، تأتي دومًا لتحفيز الحافظين لكتاب الله على الاستمرار في حفظه، إضافة لتحفيز الآخرين على حفظ القرآن الكريم.

وأشار إلى أن دار القرآن الكريم والسنة في قطاع غزة، تعمل دومًا على تجديد حلقات حفظ كتاب الله في المراكز والمساجد في القطاع، حتى نصل لعدد أكبر من أهالي قطاع غزة.

وطالب الجمل جميع الرياضيين بالاقتداء بالحافظين لكتاب الله من الرياضيين، حتى نُخرج عدد كبير منهم يعلمون الشباب تعاليم القرآن.

وشدد الجمل على أن دار القرآن الكريم، ستبقى دومًا سندًا لجميع القائمين على تحفيظ كتاب الله، مطالبًا بتكرار هذه التكريمات للرياضيين الحافظين لكتاب الله، لكي يبقوا قدوة لغيرهم.