يوم صعب مر على برشلونة

...
متابعة أمواج الرياضية

كان يوم الثلاثاء صعب جداً على نادي برشلونة وجمهوره، بسبب الأحداث الكثيرة التي حصلت فيه، والتي تجعل الأمور داخل البيت الكاتالوني على حافة الهاوية.


بدأ اليوم بخبر صادم، وهو أن النجم الفرنسي عثمان ديمبيلي سيغيب حتى نهاية الموسم، ليصبح فريق برشلونة يملك ثلاث لاعبين فقط في خط الهجوم.


ثم جاءت معلومات تفيد بأن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يلعب وهو مصاب، وهناك تخوف أن تتفاقهم الإصابة، مع تتالي المباريات في الفترة المقبلة.


وبعد ذلك جاءت تصريحات إيريك أبيدال التي كشف فيها عن أن بعض اللاعبين لم يكونوا يتدربوا بجدية مع المدرب السابق إيرنستو فالفيردي، وأن لذلك دور في إقالته.


ليأتي الرد سريعا من ميسي بشكل غير معتاد، حيث كتب على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، أن كلام أبيدال غير صحيح، وأن عليه تسمية هؤلاء اللاعبين.


وفي يوم الثلاثاء أيضاً، كشفت تقارير إعلامية إسبانية، عن وجود محاكمة لمدافع الفريق صامويل أومتيتي بسبب مشكلة قضائية مع صاحب المنزل الذي كان يستأجره، وهناك تخوف من غيابه عن المباراة القادمة.


تأتي كل هذه الأمور في وقت يعيش فيه نادي برشلونة أوقات غير جيدة، وكانت هناك أحاديث عن وجود خلافات بين أبيدال، ومسؤولي النادي بعد الفشل في إبرام صفقات خلال الميركاتو الشتوي.


وفي ظل هذا التوتر بين الكبير، بين أطراف عدة داخل النادي، والإصابات العديدة المؤثرة، والفشل في الميركاتو، يبدو أن برشلونة، سيعيش أوقات عصيبة في الفترة القادمة من الموسم.